First Published: 2016-12-31

مزاجك داخل أمعائك

 

علماء بريطانيون وإسبان يتوصلون إلى ارتباط بين ميكروبات الخلايا المعوية وهرمون السيروتونين المسؤول عن ردود الفعل العاطفية.

 

ميدل ايست أونلاين

بكتيريا تتلاعب بالمزاج

لندن - توصل علماء بريطانيون وإسبان إلى أدلة دامغة على وجود ارتباط كبير بين الأمعاء الدقيقة ومزاج الإنسان.

وقال الخبراء في مقال نشر على موقع "بلوس وان" إن الأمعاء الدقيقة قد تتلاعب بمزاج الاشخاص من خلال تغيير نسبة هرمون السيروتونين في الجسم. ويسمى هذا الهرمون غالبا ما بـ "هرمون المزاج الجيد" لأن المزاج يتحسن في الواقع عندما ينتجه جسم الإنسان.

وذكر الباحث خوسيه ميسونيرو من جامعة سرقسطة وفقا لوكالة نوفوستي الروسية: "اكتشفنا أن مستقبلات "تي إل آر 2" في الخلايا المعوية لا تدل على وجود ميكروبات في الأمعاء فحسب، بل وتتحكم في نقل السيروتونين".

وأضاف الباحث إن المعلومات التي حصل عليها هي مجرد خطوة أولى على طريق دراسة تأثير الأمعاء على الحالة النفسية للإنسان، وإن الباحثين على ثقة بوجود علاقة بين الأمعاء والدماغ، إذ أن السيروتونين لا يسيطر على ردود الفعل العاطفية فحسب، بل ويضبط عمل الأوعية وبعض الأنظمة الأخرى في جسم الإنسان.

وضمن هذه الخطوات استطاع العلماء إثبات أن نشاط الجراثيم في الأمعاء يؤثر على نسبة تركيز السيروتونين، وأوضحوا أن نسبة السيروتونين تتوقف على مستقبل TLR2.

ووجد العلماء من خلال رصد عمل مستقبلات "تي إل آر 2" أن تلك المستقبلات تتسبب بفرز كمية كبيرة من جزيئيات الإشارة التي تعيش عادة في الدماغ وليس في الأمعاء، والتي تغير نسبة تركيز السيروتونين في جسم الإنسان، وبالتالي تؤثر على مزاجه.

ويرى العلماء أن دراسة آلية الاتصال بين الدماغ والأمعاء تساعدهم في وضع سبل فعالة لعلاج مختلف الأمراض النفسية، ومن أهمها مرض الاكتئاب.

 

العاهل المغربي يطالب غوتيريس بتدخل عاجل لوقف انتهاكات بوليساريو

هل ولّى العصر الذهبي للعمالة الأجنبية في السعودية؟

الملك سلمان في جولة آسيوية لاستقطاب المزيد من الاستثمارات

العراق ينفذ أول غارة على مواقع للدولة الإسلامية في سوريا

قتلى في اشتباكات بين قوات حكومتي الوفاق والإنقاذ بطرابلس

الأقباط يفرون من سيناء خوفا من إرهاب الجهاديين

ليبيا والسودان على لائحة الممنوعين من التصويت في الأمم المتحدة

القوات العراقية تحرر أول أحياء غرب الموصل


 
>>