First Published: 2017-01-10

دبي العالمية تستعد لافتتاح مراكز لوجيستية في الهند

 

رئيس مجلس إدارة الشركة يقول أن الهند تعاني مشاكل لوجيستية تؤخر وصول الشحنات ما يبرر التوجه لانجاز منشآت إنتاج وتيسير سبل الانتقال.

 

ميدل ايست أونلاين

الانفتاح على المشاريع اللوجستية

دبي (الإمارات) - قال سلطان أحمد بن سليم رئيس مجلس إدارة شركة دبي العالمية إن شركته ستنفق جزءا من استثماراتها في الهند والتي تبلغ مليار دولار على إقامة مراكز لوجيستية داخلية للمساهمة في تخفيف حدة مشكلة نقل البضائع داخل البلاد.

وتدير دبي العالمية عدة مواني على ساحل الهند ولكن بن سليم صرح بأن سوء حالة البنية التحتية ونمو الطلب أوجد اختناقات في نقل السلع والبضائع من الموانئ إلى لمناطق الداخلية حيث يعيش معظم الهنود.

وقال "يعاني عدد متزايد من المناطق في الهند من مشاكل لوجيستية ولا تصل الشحنات لمناطق معينة في الهند وإذا وصلت تأتي متأخرة. لا تحتاج الهند لعدد أكبر من المواني بل تحتاج منشآت إنتاج وتيسير سبل الانتقال."

وامتنع بن سليم الذي يشارك في مؤتمر للاستثمار بولاية جوجارات الهندية عن تحديد جدول زمني لاستثمار المليار دولار ولكنه أضاف أنه سيوزع على الموانئ الجديدة وتلك التي يتم تطويرها والمشروعات في المناطق الداخلية.

ولم يحدد المناطق التي ستدرس مواني دبي إقامة مراكزها اللوجيستية بها.

وأنفقت موانئ دبي 1.2 مليار دولار في الهند حتى تاريخه وتعمل في ميناء رئيسي في مومباي. ونما الطلب على منشآت المواني في الهند مع توسع الاقتصاد غير أن المنافسة بين المشغلين الهنود والأجانب ضارية.

وقال بن سليم إن شركته متحمسة جدا للعمل في الهند ولكن شدد على ضرورة تحرك الحكومة للتعجيل بالموافقات علي المشروعات.

وأضاف "ما يعوق الهند هو البيروقراطية والبطء في أخذ القرارات. هناك مشروعات ضرورية لتلبية الطلب تتعرض للتأخير."

وكانت شركة "موانئ دبي العالمية" قد أعلنت في نهاية ديسمبر كانون الاول أنها استحوذت على حصة إضافية بنسبة 23,94 في المئة في شركة "بوسان نيوبورت" (بي إن سي) الكورية الجنوبية، ما يجعلها تمتلك الغالبية.

كما قامت في نفس الشهر بافتتاح أول مركز لوجستي ذكي في جمهورية بيرو موصل بالألياف الصناعية لميناء كالاو، مما يمكن توصيل المعلومات كاملة للميناء والجمارك، ويمكّن العملاء كذلك من التحكم ببضائعهم في المركز اللوجستي الجديد بواسطة أجهزتهم المختلفة، ومتابعة وتوجيه تحركات البضائع بين المركز والميناء، حيث تتولى موانئ دبي العالمية تطوير وإدارة محطة الحاويات في هذا الميناء الذي يقع بالقرب من ليما عاصمة جمهورية بيرو.

وموانئ دبي العالمية تعد من أكبر مشغلي الموانئ في العالم، وتضم محفظة أعمالها أكثر من 77 محطة بحرية موزعة على ست قارات بما في ذلك المشاريع الجديدة قيد الإنجاز في كل من الهند وأفريقيا وأوروبا والشرق الأوسط.

 

حرية الصحافة العالمية تتقهقر الى أدنى مستوى منذ 13 عاماً

لبنان يستبدل الوصاية السورية بأخرى إيرانية

الصراع في اليمن يعيد ترتيب العلاقات الأميركية ـ الخليجية

مجلس الأمن ينتظر انسحاب بوليساريو عاجلا من الكركرات

نفاذ قانون الهيئات القضائية في مصر رغم معارضة القضاة

تصميم خليجي على مكافحة الارهاب والتصدي لتدخلات إيران

أحزاب جزائرية تتهم السلطة بتجويع الشعب وترهيب الناخبين

البابا يزور القاهرة مع تراجع عدد المسيحيين في الشرق الأوسط

أوروبا تنتقد عدم جاهزية ليبيا في مكافحة الهجرة

مدنيو غرب الموصل في مرمى قصف التحالف الدولي مجددا

السعودية ترى أن سوق النفط سائرة إلى استعادة توازنها

بغداد تتهم والدوحة تنفي دفع فدية لخاطفي الصيادين القطريين

العراق يستعيد الحضر بعد سنتين من حكم الجهاديين

الأزهر يقاوم في معركة الإصلاح الديني

الدولة الإسلامية تنكفئ نحو عاصمتها الأولى في العراق

برلمان مصر يقر تعديلات قانونية أغضبت القضاة


 
>>