First Published: 2017-01-11

وداعا ياهو.. أهلا آلتابا

 

مع انتهاء صفقة الاستحواذ عليها، عملاقة الانترنت تغير اسم ما تبقى من اسهمها في علي بابا الصينية وياهوو اليابان.

 

ميدل ايست أونلاين

نهاية ربع قرن من الابتكار

واشنطن – بعد قرابة ربع قرن على تأسيسها، انتهت رحلة ياهو باعلان اكتمال صفقة الاستحواذ على أعمالها الاساسية من فيريزون ، فيما سيعود ما تبقى من عملاقة الانترنت تحت يافطة جديدة تحمل اسم آلتابا.

واشترت فيريزون للاتصالات ياهو مقابل 4.88 مليار دولار، فيما تقرر تغير اسم ما تبقى من الشركة.

والثلاثاء استقالت الرئيسة التنفيذية لياهو ماريسا ماير مع بقية اعضاء مجلس الادارة فيما عدا خمسة، سيديرون الشركة الجديدة التابا وهي شركة قابضة تملك 15 بالمئة من مجموعة علي بابا الصينية و35.5 بالمئة في ياهوو اليابان.

وكانت مارير انتقلت إلى ياهو في عام 2012 على أمل إصلاحها إلى انها فشلت في تحقيق هذه المهمة.

كما يغادر عدد كبير من التنفيذيين العاملين في ياهو بعد اكتمال عملية الاندماج ومنهم ديفيد فيلو أحد مؤسسي ياهو وإدي هارتينشتاين وريتشارد هيل وجين شو وماينارد ويب، على ان يصبح اريك براندت رئيس مجلس الإدارة الجديد.

ويتهم كثيرون ماريربأنها السبب الرئيسي في الخسائر الفادحة التي منيت بها الشركة، بسبب صفقات الاستحواذ العديدة التي أبرمتها، ولم تحقق أي نجاح مرجو، في مقابل ارتفاعات وهمية للأسهم جنت خلالها "ماير" أرباحا من دون تحقيق نجاح يزيد من شعبيتها لدى المستخدمين.

كما تعرضت الشركة في عهد مارير إلى صفعة قوية بعد الإعلان عن صفقة الاستحواذ من قبل فيريزون، حيث تعرضت إلى عملية قرصنة واسعة النطاق مدعومة من قبل حكومات سمحت بالوصول إلى بيانات 500 مليون حساب، قبل اعلان تأثر أكثر من مليار مستخدم بسبب عملية القرصنة هذه.

وتبع القرصنة عدد من التقارير التي تشير إلى تفكير فيريزون في الخروج من الصفقة أو الطلب من ياهو حصولها على خصم مليار دولار على الأقل.

وعملية تغيير اسم الشركة الجديدة المتبقية من ياهو يأتي بعد اقتراحات سابقة تم تجاهلها، حيث كشف مجلس الإدارة في عام 2015 عن اقتراح تغيير الاسم الى "الباكو" والذي يضم الأعمال المتعلقة بياهو اليابان وعلي بابا وقسم الأعمال التجارية الصغيرة.

وتوقفت تلك الجهود بعد عدة أشهر عندما قررت الشركة بدلاً من ذلك القيام بعملية تعاكس الإنقسام.

وآلتابا الجديدة ستكون مسؤولة عن زيادة العائد الاستثماري في قطاعات ياهو اليابان وعلي بابا، التي أعلنت مؤخراً انها بصدد الحصول على متجر البيع بالتجزئة الصيني "انتيم" مقابل 2.6 مليار دولار.

ويبلغ عمر ياهو نحو 23 سنة، حيث ظهرت للمرة الأولى عام 1994، وقدمت خدمات إنترنت عديدة كانت علامة في تاريخ الإنترنت، مثل "ياهو ميل" و"ماسنجر"، ولكن انحسرت شعبيتها بصورة كبيرة في الآونة الأخيرة، بعدما فشلت في منافسة ومجاراة شركات مثل غوغل ومايكروسوفت وأبل.

 

مصر تمدد مشاركة قواتها في 'عاصفة الحزم'

العراق يطرح سندات بمليار دولار، والضمان أميركي

تزايد الطلب سيحافظ على مستوى أسعار النفط

أبوظبي تدمج صندوقين حكوميين في كيان استثماري عملاق

إحباط هجوم انتحاري في اللحظات الأخيرة داخل مقهى في بيروت

انفجار سيارة ملغومة قرب السفارة الإيطالية في طرابلس

أزواج من الموصل يتزوجون مجددا وموتى مشكوك بوفاتهم

سبعة قتلى بتفجير في مخيم للاجئين السوريين على حدود الأردن

الاتحاد الأوروبي يتطلع لإنشاء خط حماية بالمياه الإقليمية الليبية

دول الجوار ترفض التدخل الأجنبي في ليبيا

اغتيال مواطن إماراتي مسجون في ليبيا بعد استدراجه من تركيا

13 ألف كاميرا تحول أربيل الى مجتمع مراقبة


 
>>