First Published: 2017-03-07

انطلاق أول برنامج في كاليفورنيا للمركبات ذاتية القيادة

 

المدينة الاميركية تختبر حافلتين ذاتيتي القيادة استعدادا لخروجهما للشارع، وتسعى للتحول الى مركز لاختبار تكنولوجيا ينظر إليها على أنها مستقبل وسائل النقل.

 

ميدل ايست أونلاين

مشروع تدعمه مجموعة من الشركات الخاصة

واشنطن - بدأت حافلتان ذاتيتا القيادة التحرك داخل موقف سيارات خال في سان فرانسيسكو الاثنين استعدادا لخروجهما للشارع في أول برنامج في كاليفورنيا للمركبات ذاتية القيادة التي تتحرك دون عجلة قيادة أو سائق بشري.

بلغت تكلفة الحافلتين اللتين تسع كل منهما 12 راكبا 250 ألف دولار وهما ضمن مشروع من شركة إيزي مايل الفرنسية الخاصة.

وتقيم كاليفورنيا وولايات أميركية أخرى فرصها لأن تصبح مركزا لاختبار تكنولوجيا ينظر إليها على أنها مستقبل وسائل النقل مع حساب للمخاطر التي قد تنتج عن التخلي عن قيادة سيارات كبيرة الحجم.

وفي معظم التجارب للسيارات الذاتية القيادة ما زال سائق يجلس وراء عجلة القيادة ويكون مستعدا لتولي زمام الأمر إذا تطلب ذلك غير أن شركة الفابت وايمو اختبرت سيارة دون عجلة قيادة أو مكابح في أوستن بتكساس ببداية عام 2015.

وقال حبيب شمسخو وهو مدير المشروع في كاليفورنيا إن المشروع تدعمه مجموعة من الشركات الخاصة وهيئتا النقل العام وجودة الهواء بهدف تحويله إلى عملية دائمة وموسعة. وسار شمسخو أمام إحدى الحافلتين كي يوضح أنها ستلاحظه وتتصرف بناء على ذلك. وبالفعل توقفت الحافلة.

وكان المشرعون في كاليفورنيا أقروا العام الماضي قانونا يسمح بإجراء تجارب ذاتية القيادة تماما دون عجلات قيادة أو مكابح في الطرق العامة.

وسيجري اختبار الحافلتين لبضعة أشهر في مواقف للسيارات قبل أن تتقدم الشركة المشغلة بطلب لإدارة السيارات للحصول على موافقة بموجب القانون الجديد. ومن المتوقع أن تخرج الحافلتان للشوارع بنهاية هذا العام أو بداية عام 2018.

 

برلمان مصر يقر تعديلات قانونية أغضبت القضاة

الأردن جاهز للدفاع عن عمقه دون الحاجة لجيش داخل سوريا

البدء في إعادة اعمار مناطق بالموصل بمبادرة من رجال أعمال

الحشد الشيعي يوسع نفوذه بتحرير مدينة الحضر الأثرية

الجهاديون يكثفون استهداف القوات العراقية بالمناطق الحدودية

ضغوط دولية على بوليساريو للانسحاب الفوري من الكركرات

فدية القطريين بمئات ملايين الدولارات في حقائب لدى العراق


 
>>