First Published: 2017-03-08

التهاب المفاصل في أعلى مستوياته في أميركا

 

المرض المزمن يمنع عددا متزايدا من الأميركيين من القيام بانشطتهم اليومية، وعدم ممارسة التدريبات يفاقم معاناتهم.

 

ميدل ايست أونلاين

السبب الأساسي للإعاقة

واشنطن - أفاد تقرير اتحادي أميركي أن التهاب المفاصل يمنع عددا متزايدا من الأميركيين من ممارسة أنشطتهم اليومية مثل الإمساك بكوب أو حمل حقيبة مشتريات أو السير إلى السيارة.

وخلص التقرير الذي صدر الثلاثاء أيضا إلى أن عدم ممارسة التدريبات يفاقم معاناة هؤلاء فيما لا يمارس سوى قلة منهم الأنشطة البدنية التي قد تساعد في تخفيف آلامهم وتحسين حركتهم.

وقالت المراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية منها في تقرير عن المؤشرات الحيوية نشر أمس ضمن التقرير الأسبوعي عن الأمراض والوفيات إن نحو 54 مليون بالغ أميركي أو إن واحدا من كل أربعة يعاني من التهاب المفاصل.

والتهاب المفاصل هو السبب الأساسي للإعاقة في الولايات المتحدة.

وخلصت دراسة المراكز الأميركية إلى أن عدد البالغين الذين يقلص ألم التهاب المفاصل أنشطتهم اليومية زاد من 35.9 في المئة في 2002 إلى 42.8 في المئة في 2014.

وتقول المراكز إن التدريبات قد تقلص أعراض التهاب المفاصل بما يصل إلى 40 في المئة لكن ثلث المرضى الذين شاركوا في الدراسة قالوا إنهم لا يمارسون أي أنشطة بدنية خلال أوقات فراغهم.

وقالت القائمة بأعمال مدير المراكز الدكتورة آن شوتشات خلال مكالمة مع صحفيين "التهاب المفاصل في أعلى مستوياته على الإطلاق وما يدعو للقلق هو أن مزيدا من المصابين بالتهاب المفاصل يعانون من ذلك".

وقدرت أنه بحلول 2040 سيصل عدد مرضى التهاب المفاصل في الولايات المتحدة إلى 78 مليونا مع زيادة عدد السكان وأعمارهم.

 

معارك أصعب مجازر أكثر في غرب الموصل

البحرين تحبط مخططا إيرانيا لاغتيال مسؤولين كبار في الدولة

العاهل الأردني في زيارة لواشنطن بعد القمة العربية

أوبك والمستقلون يتفقون على دراسة تمديد اتفاق خفض الإنتاج

الجيش العراقي ينأى بنفسه عن مجزرة الموصل

الجامعة الأميركية في بيروت تقر بدعم حزب الله دون علم

هل دفعت الاعلامية العراقية ريهام عابد حياتها ثمنا لقلمها الجريء؟

فيض من دماء المدنيين يوقف هجوم الموصل

تخفيف عقوبة يحيى قلاش بانتظار النقض

الجهاديون يخوضون آخر معاركهم غرب الموصل من أجل الموت

أميركا تحاكم قاسم تاج الدين عن التحايل لدعم حزب الله

قلق أميركي من صلة 'معروفة' بين حفتر وموسكو


 
>>