First Published: 2017-04-13

'فري تايم'.. بر الامان للأطفال في غياب الوالدين

 

خدمة جديدة من أمازون تساعد الاهالي على الاطلاع على كل ما يراه أطفالهم على الانترنت وتجنبهم الوقوع في العنف او التحرش.

 

ميدل ايست أونلاين

قدرة على التفكير واللعب والتعلم

واشنطن - أطلقت شركة "أمازون" خدمة جديدة تحت اسم الوقت الحر او "فري تايم" لمساعدة الاهالي على الاطلاع على كل ما يراه أطفالهم والاطمئنان عليهم اثناء فترة غيابهم عنهم بحكم ظروف العمل.

وتجنب الخدمة الجديدة الاطفال الوقوع بين براثن العنف او التحرش عبر الانترنت او ادمان العالم الافتراضي.

وتعتبر الخدمة الجديدة من أمازون صديقة للطفل وبر امان له، وتستهدف أولئك الذين تتراوح أعمارهم بين 3 و12 سنة، ويمكن للأطفال استكشاف الكتب ومقاطع الفيديو والتطبيقات والألعاب ومواقع الويب و"يوتيوب" من خلال القائمة البيضاء ضمن حساباتهم.

وتهدف "فري تايم" إلى مساعدة الأطفال على تحقيق الاستقلالية والقدرة على التفكير واللعب والاستكشاف والتعلم من دون مساعدة من الوالدين.

وتعتقد أمازون أنه يمكن للأهالي الاطمئنان عند معرفتهم أن أطفالهم لن يتعرضوا للمحتوى العنيف أو غير المناسب، وسيتمكنون من تجنب الافراط في استعمال الأجهزة الذكية عند الاشتراك في الخدمة الجديدة.

وقامت الشركة بتوفير لوحة تحكم للوالدين جنباً إلى جنب مع بطاقات المناقشة، وذلك على أمل أن يتمكن الكبار من التحدث مع أطفالهم بشكل أفضل.

ولا يحتاج الآباء إلى تحميل تطبيق منفصل لاستعمال لوحة التحكم الجديدة، ويمكنهم تسجيل الدخول إليها عن طريق استعمال حسابات "أمازون" لرؤية جميع الحسابات والتفضيلات الشخصية التي تم تعيينها مسبقاً ضمن الخدمة الجديدة.

وتوفر الأداة الجديدة لمحة عن مقدار الوقت الذي استعمل الطفل فيه شاشة جهازه وكيفية تقسيمه الوقت بين الكتب ومقاطع الفيديو والتطبيقات ومواقع الويب.

كما تعتبر بطاقات المناقشة الجديدة أداة هامة، إذ تقدم تلك البطاقات ملخصات موجزة عبر الشاشة لمعظم العناصر الموجودة ضمن فئات "فري تايم"، وتمكن الوالدين من معرفة التفاصيل عن كتاب أو فيديو أو تطبيق أو عنوان لعبة، جنباً إلى جنب مع أسئلة نموذجية يمكن طرحها على الأطفال ثم النقاش معهم والتفاعل حولها.

وتتوفر الخدمة الجديدة ابتداءً من الأربعاء في الولايات المتحدة والمملكة المتحدة وألمانيا.

وأظهرت دراسة سابقة ان أكثر المواقع شيوعاً التي يبحث عنها الاطفال على الانترنت تتمثل في موقع يوتيوب لمشاهدة أفلام الفيديو ومنصات التواصل الاجتماعي للاتصال بالأصدقاء.

وأعلنت شركة سيمانتيك لأمن الكمبيوتر عن أكثر مئة موضوع للبحث خلال الفترة من فبراير/شباط ويوليو/تموز 2014 من خلال خدمة أونلاين فاميلي نورتون التي تساعد الاسر على الرقابة على أبنائها وتراقب استخدام الاطفال والمراهقين.

ووجدت أن أكثر موضوعات البحث شيوعاً على الانترنت هو موقع يوتيوب لتبادل ملفات الفيديو التابع لشركة غوغل وأيضاً الشخصية الخيالية فريد فيغلهورن وملفات الفيديو الخاصة بها والتي احتلت المركز التاسع.

وكان محرك البحث غوغل ثاني أكثر مواقع البحث شعبية واحتل ياهو المركز السابع في حين أن موقع فيسبوك للتواصل الاجتماعي احتل المركز الثاني وجاء ماي سبيس في المركز الخامس بالقائمة المحببة لدى البراعم الصغيرة.

وقالت ماريان ميريت المسؤولة عن سلامة الانترنت بشركة سيمانتيك التي تتخذ من كاليفورنيا مقرا أن على الآباء أن يكونوا على علم بما يفعله اطفالهم على الانترنت.

وتم إعداد هذه القائمة بعد أن درست سيمانتيك 3.5 مليون عملية بحث قامت بها خدمة اونلاين فاميلي نورتون التي تتيح للآباء معرفة الموضوعات التي يبحث عنها الابناء ومن الذين يتحدثون معهم في خدمات الرسائل الفورية وما هي شبكات التواصل الاجتماعي التي يستخدمونها.

ويعتبر المحتوى الخالي من الصور الخليعة والمثيرة والعنيفة من ابرز اولويات عمالقة الانترنت في العالم، وذلك في اطار مساهمتها في تنشئة جيل جديد يتسم بالوعي والثقة في النفس والانفتاح على جميع الثقافات والحضارات ويواكب التطور الايجابي في العالم.

وتستعد شركة يوتيوب لإطلاق تطبيق جديد، سيعمل على الهواتف الذكية وأجهزة الكمبيوتر اللوحي وسيركز على المحتوى الذي يناسب الأطفال.

وسيكون التطبيق المجاني من الموقع المملوك لشركة غوغل متاحاً للتنزيل ابتداء من 23 فبراير/شباط.

ويحمل التطبيق خصائص وخدمات محببة للأطفال وأيقونات كبيرة الحجم، وسيقف بحزم امام العنف والصور الفاضحة. وسيكون التطبيق منفصلاً عن تطبيق يوتيوب الرئيسي على الهواتف. وسيتيح للآباء خصائص مثل تحديد مدة المشاهدة للأطفال.

 

بوتفليقة يتحرك بصعوبة رغم أن حالته تبدو جيّدة

فتح تحقيق في تقارير عن 'العبودية' بليبيا

لبنان 'ينأى بنفسه' عن اجتماع وزاري عربي حول تدخلات ايران

اتصالات دولية مكثفة في فرنسا لمواجهة أنشطة إيران وحزب الله

بوتفليقة يأمل بولاية خامسة

لا أحد تحت حكم الدولة الاسلامية في العراق

سخط أفريقي على سوق العبيد في ليبيا

السيسي يشدد لهجة التحذير من المساس بحصة مصر في النيل

فرنسا تعرض استضافة مؤتمر دولي حول أزمة لبنان

الدولة الإسلامية تفشل في الإبقاء على أسس 'دولة الخلافة'

فقاعة قطرية من واشنطن عن هبوط قوات أميركية في إيران

رغم انسحاب واشنطن، 200 دولة تتشبث باتفاق المناخ العالمي

أشرف ريفي يحذر من عزل لبنان بسبب سلاح حزب الله

'جيل كامل' سيمر قبل التئام الجراح في ليبيا

الحريري من السعودية إلى فرنسا إلى دول عربية ثم لبنان

الرياض تحتج دبلوماسيا لدى برلين على تلميحات بشأن الحريري


 
>>