First Published: 2017-04-15

بوصلة الشبهات في اعتداء دورتموند تتجه لليمين بعد اليسار والإسلاميين

 

السلطات الألمانية تحقق في تبن ثالث تلقته صحيفة محلية عبر البريد الإلكتروني يتضمن احتجاجات على التعددية الثقافية ويهدد بتفجير ثان.

 

ميدل ايست أونلاين

فرضيات كثيرة بلا حقائق

برلين - أعلنت السلطات الألمانية السبت أنها تنظر في تبن ثالث تلقته صحيفة "تاغس شبيغل" في برلين بعد أربعة أيام على الاعتداء بالمتفجرات الذي استهدف فريق بوروسيا دورتموند لكرة القدم الثلاثاء موقعا جريحين.

وكشفت الصحيفة السبت أنها تلقت عبر البريد الإلكتروني رسالة تبن على ارتباط هذه المرة على ما يبدو بأوساط من اليمين المتطرف، وتتضمن احتجاجات على التعددية الثقافية، مهددة بتنفيذ هجوم ثان.

وقالت المتحدثة باسم النيابة العامة الفدرالية فراوكي كويلر "تلقينا رسالة التبني ونحن بصدد النظر فيها"، في إشارة إلى الرسالة الإلكترونية التي وردت صحيفة تاغس شبيغل، مضيفة أنه لا يمكن لمكتبها "إصدار أي تقييم في الوقت الحاضر".

وهو التبني الثالث للهجوم. وأعلن المحققون أنهم يدققون في جميع الفرضيات.

وأوضح رالف ييغر وزير داخلية مقاطعة نوردهاين فيستفالن التي تقع فيها مدينة دورتموند (غرب المانيا) ان كل الفرضيات مطروحة و"قد يتعلق الأمر بيساريين متطرفين او مشجعين عنيفين (لكرة القدم) او اسلاميين".

وكانت الشرطة رجحت فرضية التيار الاسلامي بعد العثور في مكان الانفجار على ثلاث نسخ من رسالة تبن تدعو المانيا الى وقف مشاركة طائراتها في التحالف الدولي ضد تنظيم الدولة الاسلامية، والا ستشهد هجمات جديدة.

لكن صحة الرسالة لم تثبت حتى الان. وأعلنت السلطات الخميس ان الشرطة لم تعثر على أي عنصر يتيح اتهام المشتبه به الرئيسي الموقوف في سياق الاعتداء، وهو عراقي عمره 26 عاما اعتقل الأربعاء.

وأوضحت أن المشتبه به وضع قيد التوقيف المؤقت مساء الخميس ولكن بتهمة "الانتماء إلى تنظيم الدولة الاسلامية" في بلاده بين 2014 و2015، ولاتصالاته مع هذا التنظيم من ألمانيا.

وانفجرت ثلاث عبوات مساء الثلاثاء عند مرور حافلة فريق بوروسيا دورتموند، لدى توجهها من الفندق الى ملعب "سيغنال إيدونا بارك" التابع للنادي الألماني للعب مباراة مع موناكو الفرنسي. وادى الاعتداء الى اصابة لاعب دورتموند الاسباني مارك بارترا وأحد أفراد الشرطة.

 

هل يبدد العبادي مخاوف القضاة في حربهم على الفساد

مخاوف من تكرار سيناريو دمار الموصل في تلعفر

وحدها إسرائيل تدعم استفتاء انفصال كردستان العراق

الجيش الليبي يثبت تعاونه التام مع المحكمة الجنائية الدولية

السعودية تحسم خياراتها في قطر بسحب الثقة نهائيا من تميم

تسهيلات وحوافز مصرية لتسريع جذب الاستثمارات الأجنبية

إقرار عراقي بوقوع انتهاكات بحق مدنيين أثناء تحرير الموصل

رحلة هجرة سرية أقرب للموت بين الصحراء والبحر وإيطاليا

البرلمان العراقي يرفع عن سلمان الجميلي شبهات الفساد

الواردات العشوائية تستنزف احتياطي تونس من العملة الصعبة

بوتفليقة يعيد خلط أوراق اللعبة السياسية في الجزائر

حل مجالس المحافظات ظلم بحق المناطق المنكوبة في العراق

العراق يطلب رسميا مساعدة دولية للتحقيق في جرائم الجهاديين

تفجير انتحاري في نقطة أمنية لحماس قرب حدود مصر

تعيين رئيس ألماني سابق مبعوثا أمميا إلى الصحراء المغربية


 
>>