الإمارات تمدّ السودان بالمزيد من المساعدات لمجابهة كورونا

طائرة تابعة لفلاي دبي تصل الخرطوم وعلى متنها 38 طنا من الإمدادات الطبية مقدمة من هيئة آل مكتوم الخيرية في أحدث دعم إماراتي للسودان في التصدي لوباء كوفيد 19.


السودان يشكر الإمارات على دعم انساني وطبي ساهم في مكافحة كورونا


المساعدات الإماراتية في مكافحة كورونا تعزز مبدأ التضامن العالمي

الخرطوم - تلقى السودان شحنة مساعدات إماراتية من المستلزمات والإمدادات الطبية للمساهمة في التصدي لفيروس كورونا مقدمة من هيئة آل مكتوم الخيرية.

وذكرت وكالة الأنباء الإماراتية اليوم الأربعاء أن طائرة مساعدات إماراتية تابعة لفلاي دبي على متنها 38 طنا من المستلزمات والمعينات الطبية للمساهمة في مجابهة فيروس كوفيد 19 مقدمة من هيئة آل مكتوم الخيرية، وصلت عصر أمس الثلاثاء إلى مطار الخرطوم.

وتواصل الإمارات تقديم الدعم الإنساني والطبي لأكثر من دولة في العالم من ضمنها السودان التي تلقت في السابق شحنتين من المعدات والأجهزة للمساعدة في حماية فرق الرعاية الصحية التي تقف في الجبهة الأمامية في الحرب على الوباء العالمي الذي خلف آلاف الضحايا.  وبحسب المصدر ذاته، كان في استقبال طائرة المساعدات الإماراتية عند هبوطها على مدرج مطار الخرطوم البروفيسور صديق تاور عضو المجلس السيادي ونائب رئيس اللجنة العليا للطوارئ الصحية وحمد محمد حميد الجنيبي سفير الإمارات لدى السودان وعدد من المسؤولين بوزارة الصحة السودانية وأعضاء السفارة الإماراتية ومسؤولين من مكتب هيئة آل مكتوم الخيرية في السودان والإعلاميين في وسائل الإعلام السودانية والإماراتية.

وعبّر صديق تاور باسم رئيس وأعضاء المجلس السيادي ورئيس مجلس الوزراء والحكومة الانتقالية في السودان عن "تقديرهم وشكرهم للقيادة الرشيدة لدولة الإمارات العربية المتحدة وحكومتها وشعبها على الدعم والمساندة المستمرة لشعب السودان طوال العقود الماضية ودورهم المقدر في دعم السودان في مجابهة جائحة كورونا من خلال جسر جوي تم عبر تقديم مساعدات مقدرة من المستلزمات والمعينات الطبية وبكميات كبيرة".

وأكد السفير حمد الجنيبي أن هذه المساعدات المقدمة من هيئة آل مكتوم الخيرية تأتي تناغما ومواصلة للمساعدات التي تقدمها دولة الإمارات العربية المتحدة للسودان وهو نهج مستمر ومتواصل طوال العقود الماضية وصلا وامتدادا للعلاقات بين البلدين.

وقال إبراهيم عدلان إبراهيم مدير عام سلطة الطيران المدني بالسودان إن مطار الخرطوم استقبل جسرا جويا إماراتيا خلال الشهرين الماضيين تضمن مساعدات إنسانية متنوعة، مشيدا بالدعم الإماراتي الذي ساعد الخرطوم في الحد من انتشار فيروس كورونا.

وبلغ إجمالي المساعدات الإماراتية لمجابهة كورونا 54 طنا تشكل ما نسبته 62 بالمئة من إجمالي الإمدادات الطبية للسودان من دول ومنظمات عالمية.

وتعمل دولة الإمارات من خلال توجيه مساعدات طبية لعشرات الدول عبر العالم ضمن دعم الجهود الدولية لمكافحة فيروس كوفيد 19، على ترسيخ مبدأ التضامن العالمي.