بُعد ثالث يتأهب لتعزيز قدرات التصوير في هواتف 2019

سوني تنكب على انتاج كاميرات ثلاثية الابعاد استجابة لاهتمام بالتقنية ابداه كبار مصنعي الهواتف في العالم.


تكنولوجيا جاهزة للتصنيع بدء من الصيف


هواتف آيفون وهواوي القادمة قد تحظى بكاميرات سوني الجديدة

واشنطن – تنكب سوني على رسم الخطوط العريضة لكاميرات الهواتف في العام الجديد، مع نهاية عام سيطرة فيه الكاميرات الثنائية والثلاثية.

وبعد ان استنفذ تعدد الكاميرات في الهواتف او كاد رصيده من اهتمام المستخدمين، يبدو ان 2019 سيشد عشاق التصوير بالهواتف بصرعة جديدة عنوانها الكاميرات ثلاثية الابعاد.

وكشفت تقارير ان العملاقة اليابانية سوني والتي تسيطر على سوق تصنيع مستشعرات الهواتف الذكية، تعمل على انتاج أجهزة استشعار ثلاثية الأبعاد استجابة لاهتمام ابداه كبار مصنعي الهواتف في العالم.

ومن المتوقع أن تبدأ سوني في إنتاج أجهزة الاستشعار هذه ابتداء من أواخر الصيف القادم.

ومن المحتمل أن تمثل هذه الإضافة بالنسبة لمصنّعي الهواتف أملا في النهوض بمبيعات أجهزتها والتي تعاني من التباطؤ، وذلك نظرا لغياب الأسباب المشجعة التي تدفع المستخدمين لاستبدال هواتفهم القديمة بأخرى جديدة.

كاميرات ثلاثية الابعاد
نقلة جديدة تعيد بعض الزخم لسوق الهواتف؟

وقال رئيس قسم أجهزة الاستشعار في سوني ساتوشي يوشيهارا "أحدثت الكاميرات ثورة في الهواتف، ولدي نفس التوقعات بالنسبة للكاميرات ثلاثية الأبعاد، وبالرغم من اختلاف الوتيرة باختلاف المجال، لكننا سوف نشهد بالتأكيد تبني الكاميرات ثلاثية الأبعاد. أنا متأكد من ذلك".

وبالرغم من وجود منافسين لسوني في ذات المجال، إلا أن الأخيرة تتميز بإرسال نبضات ليزرية غير مرئية، وقياس المدة التي تستغرقها للعودة، الأمر الذي يخلق نماذج ثلاثية الأبعاد أكثر تفصيلا، وتعمل على مسافة خمسة أمتار.

وآبل من بين الشركات التي أبدت اهتمامها بالمنتج الجديد.

وقد تحظى هواتف آيفون القادمة في 2019 بكاميرات خلفية ثلاثية الأبعاد وفق توقعات خبراء تقنيين.

كما تعتزم هواوي أيضا استعمال كاميرات سوني ثلاثية الأبعاد مع نماذج الجيل القادم من هواتفها.