جمال خاص يشع في معرض سعودي للمخطوطات الإسلامية

متحف الفيصل للفن العربي الإسلامي في الرياض يفتتح حدثا نوعيا متخصصا بإظهار الزخرفة والتذهيب في المخطوطات العائد تاريخها إلى قرون مضت.


أصغر نسخة لمصحف بالعالم في المعرض


معرض يهدف إلى تعريف الزوار بأنواع المخطوطات الإسلامية


معروضات مبهرة لعشاق الخط العربي الإسلامي

الرياض - تبرز مخطوطة لآيات قرآنية كأحد أكثر الأعمال تميزا في معرض "وهج.. زينة الصفحة المخطوطة" الذي فتح أبوابه للجمهور في متحف الفيصل للفن العربي الإسلامي بمركز الملك فيصل للبحوث والدراسات الإسلامية بالرياض.
يضم المعرض 60 نموذجاً من محتويات المركز من المخطوطات المزخرفة المختلفة، حيث يُعنَى المعرض النوعي المُتَخصص بإظهار الزّخرفة والتذهِيب في مختلف المخطوطات الإسلامية، ليقدم تجربة جمالية من نوع خاص.
وافتُتح المعرض يوم الأربعاء 6 فبراير/شباط ليتوافد عليه عُشاق الفن لمشاهدة فن تزيين المخطوطات وزخرفتها وتذهيبها متمثلا في مجموعة من المخطوطات التي يعود تاريخها لقرون مضت.
وحضر حفل افتتاح المعرض مسؤولون سعوديون كبار، بينهم وزير الثقافة الأمير بدر بن عبدالله بن فرحان، ومندوبون لبعثات دبلوماسية عديدة بالمملكة.
وقال عمار تمالت، رئيس قسم المجموعات الخاصة بمركز الملك فيصل للبحوث والدراسات الإسلامية "اليوم نحتفل بافتتاح هذا المعرض الخاص بالمخطوطات المزخرفة والمزينة، وقد سميناه معرض وهج لزينة الصفحة المخطوطة، اخترنا في هذا المعرض حوالي 60 مخطوطة من ضمن أكثر من 500 مخطوط مُزخرف ومُزين".

وأوضح منظمون أن المعرض يهدف إلى تعريف الزوار بأنواع المخطوطات الإسلامية واطلاعهم على أهم ميزات الزخارف وأشهر الخطاطين، إلى جانب إبراز جماليات الزخرفة والتذهيب في الفن الإسلامي.
وتتميز مخطوطة قرآنية طولها خمسة أمتار بخطوط عربية تلمع على خلفية مذهبة. وتعود تلك المخطوطة النادرة للقرن السابع عشر، وهي منسوخة في شبه القارة الهندية.
وتتصدر قسم المنمنمات في المعرض نسخة مُصغرة من المصحف، يقول منظمو المعرض إنه يُعتقد أنها أصغر نسخة لمصحف في العالم.
وقال هانز كرستيان فون رايبنيتز القائم بالأعمال في السفارة الألمانية بالرياض "لا شيء مجرد زينة، كل المعروض خاص بالقرآن وهو مبهر بالفعل. جميل أن يكون لديك مخطوطة في صورة مخطوطة ملفوفة وليس كتابا".
وقال زائر للمعرض يدعى طارق مشخص "لا بد أن نغرس في أجيالنا الجديدة أهمية هذا الفن وأهمية الخط العربي والمحافظة عليه".
وفن الخط العربي الإسلامي، أو فن نسخ الآيات القرآنية بالأسلوب القديم هو تقليد تطور في شبه الجزيرة العربية بعد الإسلام ثم امتد لكثير مما يعرف الآن بالشرق الأوسط وتركيا.
ويستمر معرض "وهج.. زينة الصفحة المخطوطة" فاتحا أبوابه للجمهور لمدة ستة أشهر بمتحف الفيصل للفن العربي الإسلامي التابع لمركز الملك فيصل للبحوث والدراسات الإسلامية بالرياض، وذكرت وكالة الأنباء السعودية (واس) أنه سيكون قابلا للتنقل داخل المملكة وخارجها.