عُمان تواجه كورونا بإغلاق جديد للحدود البرية

السلطنة سجلت هذا الشهر أول إصابة بسلالة الفيروس المتحورة وكانت لمقيم وصل من المملكة المتحدة.


ُعُمان سجلت 131790 إصابة و1512 وفاة بكورونا


السلطنة تطلق حملة تحصين باستخدام لقاح فايزر-بيونتيك

دبي - قالت وكالة الأنباء الرسمية العُمانية الأحد إن السلطنة ستغلق حدودها البرية لمدة أسبوع اعتبارا من الاثنين للحد من العدوى بفيروس كورونا خاصة سلالة جديدة أسرع انتشارا.
وأضافت الوكالة نقلا عن قرار للجنة الطوارئ الخاصة بفيروس كورونا أن الإجراء سيدخل حيز التنفيذ اعتبارا من الساعة السادسة مساء الاثنين (1400 بتوقيت غرينتش) وأن من الممكن تمديده لفترة أطول.
وتشعر اللجنة بالقلق إزاء سلالة جديدة متحورة من فيروس كورونا، رغم أنها لم تحدد أي سلالة، وكذلك التراخي داخل السلطنة في استخدام الكمامات وفي تجنب التجمعات الاجتماعية الكبيرة.
وسجلت عُمان هذا الشهر أول إصابة بسلالة كورونا التي ظهرت في بريطانيا وكانت لمقيم وصل من المملكة المتحدة.

من الممكن تمديد إغلاق الحدود البرية لفترة أطول

وأعادت فتح حدودها البرية والجوية والبحرية في 29 ديسمبر/كانون الأول بعد إغلاق استمر لمدة أسبوع بسبب السلالة الجديدة.
وشهدت دولة الإمارات ارتفاعا في عدد الإصابات اليومية إلى أكثر من 3000 حالة، بينما شهدت دول الخليج الخمس الأخرى، بما في ذلك عُمان، انخفاضا في الإصابات اليومية إلى أقل من 500. وأعلنت الإمارات اليوم الأحد عن تسجيل 3453 إصابة جديدة ليصل إجمالي الإصابات لديها إلى 225374.
وسجلت عُمان 131790 إصابة و1512 وفاة حتى اليوم الأحد.
وأطلقت السلطنة حملة تحصين باستخدام لقاح فايزر-بيونتيك لسكانها البالغ عددهم نحو 4.2 مليون نسمة، ومنحت الأولوية في المرحلة الأولى للعاملين في مجال الرعاية الصحية، ومن تزيد أعمارهم عن 65 عاما والمرضى بأمراض مزمنة.
وذكر وزير الصحة، الذي تلقى الجرعة الثانية من اللقاح اليوم الأحد، أن السلطنة تلقت حتى الآن 38900 جرعة تقريبا.
وقالت وزارة الصحة إن 24204 أشخاص تلقوا جرعتهم الأولى مشيرة إلى أن التطعيم بالجرعة الثانية سيبدأ اليوم الأحد.