لا تجزعوا.. غوغل لن تدير ظهرها بالكامل لهواوي

غوغل تطمئن مستخدمي هواتف العملاقة الصينية بأن خدماتها ستظل مستمرة في الأجهزة الحالية عقب الحظر الأميركي، فيما ستتأثر الاجهزة المستقبلية بشكل أكبر لو استمر سريان قرار ترامب.


سيتم حرمان هواوي وأجهزتها الحالية من أية تحديثات كبرى لنظام الأندرويد فقط


خدمات غوغل المختلفة مثل متجر التطبيقات وجي ميل ويوتيوب والخرائط وغيرها ستعمل بلا مشاكل


التحديثات الأمنية لأجهزة هواوي الحالية عبر خدمة غوغل بلاي بروتاكت


لهواوي الحق في تطوير نسخة خاصة من نظام الأندرويد لكونه نظاما مفتوح المصدر

واشنطن - طمأنت شركة غوغل الأميركية الإثنين مستخدمي هواتف شركة هواوي الصينية بأن خدمات الشركة ستظل مستمرة في هواتفهم الحالية.
جاء ذلك بعد تداول تقارير عن منع غوغل لهواوي من استخدام بعض تطبيقاتها وخدماتها، عقب قرار واشنطن منع استخدام "معدات الاتصالات السلكية واللاسلكية التي تصنعها شركات أجنبية تشكل خطرا على الأمن القومي".
وقالت غوغل في منشور لمنصة أندرويد المملوكة للشركة عبر تويتر "بالنسبة لتساؤلات مستخدمي هواوي فيما يتعلق بخطواتنا التي تمتثل لإجراءات حكومتنا، فإننا نطمئنكم بأن خدمات مثل غوغل بلاي ستظل تعمل في أجهزتكم الحالية". 
كان موقع "مترو" البريطاني أفاد بأن غوغل قررت تعليق المعاملات التي تتضمن نقل معدات وبرامج للشركة الصينية، مثل تحديثات أنظمة أندرويد. 
والأسبوع الماضي، وجهت شركة هواوي انتقادات حادة للحكومة الأميركية بسبب ما وصفتها قيود مشددة على منتجاتها الواردة إلى أسواق الولايات المتحدة. 
جاء ذلك، في بيان للشركة الصينية المتخصصة في صناعة أجهزة وأبراج الاتصالات اللاسلكية، في أعقاب إعلان الرئيس دونالد ترامب، فرض قانون "الطوارئ الاقتصادية الدولية" لتفعيل أمر تنفيذي من شأنه مكافحة التجسس على الاتصالات. 
وهذا الحظر يشمل تحديداً تقاسم التكنولوجيا.

وأدرجت هواوي على لائحة وضعتها وزارة التجارة الأميركية لشركات مشبوهة لا يمكن البدء بعلاقات معها قبل الحصول على ضوء أخضر من السلطات.

وقالت هواوي في بيانها إنها على أتم الاستعداد للدخول في مباحثات مع الحكومة الأميركية، لغرض الوصول إلى إجراءات وآليات تضمن للأخيرة أمن وخصوصية منتجات الاتصالات. 
وتعتبر هواو، واحدة من شركات قلائل حول العالم التي نجحت في بناء شبكات ترددات الجيل الخامس وشرعت في نشرها في عديد من أسواق العالم. 
وذكرت الشركة أن دخول الولايات المتحدة لسوق خدمات الجيل الخامس متأخرة، سيؤثر على تطور التكنولوجيا والمستهلكين لها من أفراد ومؤسسات.

هواوي
حرب تجارية لا ناقة ولا جمل للمستخدمين فيها

ويمنع الأمر التنفيذي الذي فرضه دونالد ترامب الشركات الأميركية من استخدام معدات الاتصالات السلكية واللاسلكية التي تصنعها الشركات الأجنبية التي تشكل خطرا على الأمن القومي. 
ويمنح قانون "الطوارئ الاقتصادية الدولية" رئيس الولايات المتحدة، سلطة تنظيم التجارة أو فرض عقوبات ضد كيانات تهدد المصالح الأميركية، حسبما نقلت قناة "الحرة".

ووفقا لخبراء سيتم حرمان هواوي وأجهزتها الحالية من أية تحديثات كبرى لنظام الأندرويد مستقبلاً، والحال سيكون أسوأ مع اجهزة هواي المستقبلية اذ سيتم حرمانها من الحصول على خدمات غوغل.

وستعمل خدمات غوغل المختلفة مثل متجر التطبيقات وجي ميل ويوتيوب والخرائط وغيرها ستعمل على أجهزة هواوي الحالية بدون مشاكل.

بينما سيتم إطلاق التحديثات الأمنية لأجهزة هواوي الحالية عبر خدمة غوغل بروتاكت.

يظل لهواوي الحق في تطوير نسخة خاصة من نظام الأندرويد كونه نظام مفتوح المصدر، ولكن بدون أن تقوم بإدراج خدمات غوغل فيه، فقط يمكن للمستخدم لاحقاً أن يفعل ذلك بشكل يدوي.