غناء شوارزنيغر يزعج جمهور نجم أفلام ذا تيرميناتور

الممثل وحاكم ولاية كاليفورنيا السابق أرنولد شوارزنيغر يؤدي جزءا من أغنية على طريقة الراب في فيديو كليب للمغني النمساوي أندرياس غابال.


المتابعون عاتبون على شوارزنيغر لدخوله مجال الغناء


بطل كمال الأجسام يستعد لإطلاق الجزء السادس من سلسلة ذا تيرميناتور

لوس أنجليس - ظهر نجم سلسلة أفلام "ذا تيرميناتور" أرنولد شوارزنيغر في فيديو كليب للمغني النمساوي أندرياس غابال، يؤدي جزءا من أغنيته على طريقة الراب، لكن عشاق ممثل هوليوود انزعجوا من أدائه وعبروا عن استغرابهم من انزلاقه إلى هذا المجال.
الأغنية الجديدة التي حصدت أكثر من مليون مشاهدة خلال أسبوع من طرحها على يوتيوب في 24 مايو/أيار، مكرسة للممثل وحاكم ولاية كاليفورنيا السابق.
ورغم أن موسيقى أغنية "بومب إت أب" ذات وقع تحفيزي ومعان إيجابية، إلا أن مستخدمي الانترنت كتبوا آلاف التعليقات التي تتضمن لوما وعتبا على شوارزنيغر لدخوله مجال الغناء.
ويؤدي شوارزنيغر بقراءة فنية جزءا من الاغنية الذي يقول "أنا أرنولد شوارزنيغر، استمع جيدا، وادخل للأعماق واسأل نفسك من تريد أن تكون".
ويردد في الأغنية "سأعود" العبارة الشهيرة التي دشن بها أول أجزاء سلسلة "ذا تيرميناتور" وشهد تحول بطل كمال الأجسام النمساوي إلى ممثل لعب دور الإنسان الآلي الذي يحترف القتل.

واحتوى فيديو كليب الأغنية على مقاطع من أرشيف شوارزنيغر البالغ من العمر 71، والذي سيعود أخيرا في اكتوبر/تشرين أول القادم في النسخة السادسة من "ذا تيرميناتور" مع النجمة الأميركية ليندا هاميلتون، بعد غياب 34 عاما عن أول فيلم جمعهما معا عام 1984.
 وتدور أحداث الفيلم الجديد حول مصير العالم عام 2029، حيث تحكم الآلات الكرة الأرضية عن طريق تصنيعها ذاتيا بعدة أشكال منها رجال آليون، فيما تنشأ مقاومة بشرية ضد الآلات بقيادة زعيم المقاومة جون كونور، والفيلم من إنتاج جيمس كاميرون، وإخراج تيم ميلر.
ومنحت السلسلة الخيالية شهرة كبيرة لشوارزنيغر وتمتعت بشعبية كبيرة، فمنذ طرح الجزء الأول عام 1984 ومحبو الخيال العلمي والسفر عبر الزمن ينتظرون صدور الأجزاء الجديدة واحدا تلو الآخر.
وصدرت من سلسلة "ذا تيرميناتور" حتى الآن خمسة أفلام، أولها كان في 1984، فيما الخامس أطل برأسه خلال 2015 تحت عنوان "البداية"، ورغم ذلك ظل أول فيلمين من السلسلة هما الأفضل على الإطلاق.
وكان الجزء الثاني صدر في 1991 تحت اسم "يوم الحساب"، والثالث في 2003 وكان اسمه "نهوض الآلات"، وفي عام 2009 صدر الجزء الرابع الذي حمل اسم "الخلاص".