First Published: 2017-01-05

حلم يتحقق.. افتتاح قاعة للتزلج في البصرة

 

المبادرة تهدف الى اسعاد الأطفال وتعزيز الاقتصاد العراقي، وتندرج في إطار مشروع استثماري يتكون من قاعات سينما ومسرح.

 

ميدل ايست أونلاين

جزء حيوي من 'ميني بصرة'

بغداد - افتتح مستثمرون عراقيون في الآونة الأخيرة صالة للتزلج على الجليد في محافظة البصرة العراقية الغنية بالنفط والتي تقع على بعد نحو 550 كيلومترا جنوبي بغداد وذلك من أجل تعزيز اقتصاد العراق.

وجاء إنشاء هذه الصالة في إطار مشروع استثماري ضخم يعرف باسم (ميني بصرة) يتضمن إقامة خمس قاعات للسينما ومسرح وصالتين للتزلج على الجليد.

وقال المستثمر رمضان البدران مدير مشروع ميني بصرة "صالة التزلج هي إحدى الصالات الأولى التي افتُتحت قبل شهرين. إقبال كبير جداً وأطفال وعوائل سعيدة في هذا الإنجاز. الصالة مساحتها 400 متر مُنشأة من الثليج الصناعي ومنشأها ألماني. شركة تركية جهزتنا في هذا الأمر. الأحذية هي منشأها إيطالي وهي نفس الأحذية المُستعملة في صالات التزلج عادة. أسعار التذكرة جداً مُناسبة حوالي أقل من خمسة دولار في وقت يقارب الساعة للطفل. هذه الصالة يستطيع الطفل أن يتعلم فيها أسرع ومخاطر الأذى اللي يتعرض لها أقل طبعا."

وأوضح البدران أن ما بين 2000 و3000 شخص يزورون صالة التزلج شهريا وأن تكلفة إنشائها بلغت نحو 250 ألف دولار.

وأشاد أب يصحب طفلته للتزلج بافتتاح هذه الصالة في مدينة البصرة وقال إنه يأمل أن تبقى مفتوحة في أشهر الصيف حيث يكون الجو حارا جدا.

وأضاف محمد حمادي "وفكرة جيدة يعني. إحنا بنطلع أطفالنا يشوفون هاي الشغلة ها الجليد ويشوفونها في التلفزيون طبعا بقية الدول. يتكيفون على هاي الشغلة يعني يريدون يشوفون شلون هم يتزلجون. فمن هون جات الفكرة اللي صارت هنا والناس تيجي تشوفها يعني تكيف عليها. لأن البصرة جوها حار. يعني جو الصيف هذا مستمر كل الأشهر ونتمنى استمرارها والأطفال يستمتعون بها".

وقال طفل مُتزلج في الصالة يُدعى حسن محمد إن صالة التزلج كانت حلما تحقق.

وأضاف محمد "كنت أشوفها بس بالتلفزيون. هسا (حاليا) صارت حقيقة بالبصرة. وهادي الصراحة جدا جدا رائعة. (سؤال: تيجون دائما؟).. أي كل عطلة من المدرسة نيجي".

 

مقتل 16 شرطيا مصريا في اشتباكات مع متطرفين

نكسة قضائية جديدة لصندوق الثروة السيادية الليبية

شرق ليبيا يصدر عملات معدنية لمواجهة نقص السيولة النقدية

برلين تستأنف تدريبا مشروطا لأكراد العراق

الإعدام غيابيا لقاتل بشير الجميل

أحداث كركوك والموصل تمحو صورة الجيش العراقي الضعيف

نتنياهو يحشد القوى العالمية لدعم أكراد العراق

موظفو النفط العراقيون يستعيدون مراكزهم في كركوك

بغداد تستعيد آخر المناطق من قبضة الأكراد في كركوك

دعم أوروبي أقوى لايطاليا لمكافحة الهجرة انطلاقا من ليبيا

مطامع نفطية تعري الحياد الروسي المزعوم في أزمة كردستان

مفتاح حل أزمة قطر في طرق الأبواب القريبة

العزلة تدفع اربيل مكرهة للحوار مع بغداد

أمر قضائي باعتقال نائب البارزاني بتهمة 'التحريض'

عودة القوات العراقية تغير موازين القوى بكركوك

بغداد تحذر من إبرام عقود نفط مع كردستان

حظر النقاب لتحقيق الحياد الديني في مقاطعة كيبيك

الدولة الاسلامية تلوذ بالمعقل الأشد تحصينا بانتظار المعركة الفاصلة


 
>>