First Published: 2017-07-31

مختبر محمول لتشخيص الإيدز لدى الأطفال

 

مركز استشفائي في الكاميرون يعتمد طريقة سريعة لكشف المرض عند الرضع ممن لا يزالون يحملون الاجسام المضادة لفيروس نقص المناعة المنتقل بواسطة الام.

 

ميدل ايست أونلاين

توفير للوقت والقلق

ياوندي - تعج باحة مستشفى حي سيتي فيرت في عاصمة الكاميرون ياوندي بالحركة ويعلو فيها صراخ مولودين جدد اذ ان هذه المركز الاستشفائي اعتمد التشخيص السريع للاصابة بفيروس الايدز لدى الاطفال.

وتوضح فلورانس شي لابا من مختبر المستشفى "قبل اعتماد آلية التشخيص هذه كانت الاجراءات العادية تضطرنا الى ارسال عينات الدم الى مختبر معتمد. وكانت النتائج تصلنا احيانا بعد شهر. اما الان فيمكننا الحصول على النتيجة في اقل من ساعة".

ويمتلك مستشفيان فقط في ياوندي منذ ديسمبر/كانون الاول 2016 آلية التشخيص السريع هذه التي تمولها منظمة "يونايت ايد" الدولية و"اليزابيث غليزر بيدياتريك ايدز فوانديشن" الاميركية.

ويسمح المختبر المحمول "اليري كيو" بالتوصل الى تشخيص سريع لدى اطفال دون السنة ونصف السنة لا يزالون يحملون الاجسام المضادة لفيروس الايدز الذي انتقلت عدواه اليهم بواسطة الام.

وتجلس ماري جاكلين تانغا من قسم طب الاطفال في مكتبها معددة منافع التشخيص السريع.

وتوضح "في السابق كانت الامهات يشعرن بقلق كبير. كان بعضهن يتصل بنا يوميا لمعرفة ان كانت وصلتنا النتائج".

وكان بطء العملية يؤخر متابعة المريضات. وهي تقول "بعضهن كان لا يعود بتاتا لمعرفة نتيجة الطفل". وهو وضع له تبعات خطرة اذ ان نسبة الوفيات للمولودين الجدد المعرضين لفيروس ايدز هو 25% في سنتهم الاولى.

وجهز مركز الامومة في مؤسسة شانتال بيا زوجة رئيس الكاميرون بول بيا بمختبر محمول "جينيكسبرت" في ديسمبر/كانون الاول. وقد تم فيه تشخيص حالة 247 مولودا جديدا بين ديسمبر/كانون الاول ويونيو/حزيران تبين اصابة 40 منهم بالفيروس.

في مستشفى سيتي فيرت اجري 102 فحص في الفترة نفسها وتبين ان طفلا واحدا فقط كان مصابا بالفيروس.

وكانت نسبة الاصابة بالفيروس 5,75% في صفوف الحوامل خلال العام 2016 فيما تعتبر الكاميرون من الدول العشر التي تشكل 75% من الاصابات الجديدة بين الاطفال في العالم وفي وقت يعقد في باريس من الاحد الى الاربعاء المقبل مؤتمر دولي حول ابحاث الايدز.

وتؤكد تيريز دوزيمانا المسؤولة عن قسم الايدز في فرع منظمة يونيسف في الكاميرون "نسجل تقدما في الوقاية للحؤول دون انتقال العدوى من الام الى الطفل".

ويقترح فحص تشخيص بشكل منهجي على النساء اللواتي يزرن الطبيب قبل الولادة "وتخضع 79% من النساء اللواتي تشخص اصابتهن للعلاج خلال الحمل. ويحظى اطفالهن بوقاية من المرض منذ الولادة.

الا ان 17% من النساء لا يأتين لزيارات طبية قبل الولادة فيما ترفض 12% الخضوع للفحص.

وتلد 12% من الحوامل ايضا في المنازل ولا سيما في المناطق الريفية لنقص في الطواقم او المنشآت الطبية القريبة.

وتقول بييريت اومغبا رئيسة قسم طب الاطفال في مستشفى سيتي فيرت "ثمة منافذ اخرى تسمح بالوصول الى الاطفال والاهتمام بهم حتى لو لم يتم تشخيص اصابة الام قبل الولادة".

وتضيف "احيانا يتم تشخيص اصابة الام والطفل في قسم الطوارئ. ويمكن إخاضعهما لفحص فورا وبدء العلاج في حال تأكيد الاصابة".

ويتمتع هذا المشروع بميزانية قدرها 63 مليون دولار موزعة على اربع سنوات وهو يهدف الى تطوير التشخيص المبكر للاصابة بفيروس الايدز في تسع دول افريقية هي الكاميرون وساحل العاج وكينبا وليسوتو وموزامبيق ورواندا فضلا عن سوازيلاند وزامبيا وزيمبابوي وذلك بفضل شراء 476 مختبر تشخيص اضافيا.

 

القوات العراقية تقتحم مركز قضاء تلعفر

قضية ضد رئيس ومفتي تونس لمساندتهما مبادرة المساواة في الارث

عواصم خليجية تطوي الخلاف مع بغداد لتحجيم النفوذ الإيراني

ماتيس في بغداد للتفاهم على تلعفر

جماعة ليبية مسلحة تصد المهاجرين عن أوروبا

الأردن وتركيا مع احياء مفاوضات فاعلة بين اسرائيل وفلسطين

معركة تلعفر تنذر بمآس انسانية شبيهة بمآسي الموصل

توقعات بانخفاض شهري حاد في امدادات أوبك

حزب الله يستخدم لأول مرة طائرات بلا طيار في سوريا

القوات العراقية تستعيد السيطرة على أربع قرى غرب تلعفر


 
>>