First Published: 2017-09-12

باكستان الغاضبة من واشنطن مستعدة لمكافحة ملاذات المتمردين

 

رئيس الوزراء الباكستاني يرد على اتهامات ترامب لإسلام آباد بزعزعة استقرار أفغانستان بإعلان جاهزية بلاده لبدء عمليات تحقق ثنائية مع كابول.

 

ميدل ايست أونلاين

إلا غضب واشنطن

إسلام آباد - أعلن رئيس الوزراء الباكستاني الثلاثاء أن بلده لم تتلق طلبا محددا من الأميركيين بشأن مكافحة "ملاذات الإرهابيين" على أراضيها، معربا عن الاستعداد لبدء عمليات "تحقق ثنائية" مع أفغانستان لإثبات حسن النوايا.

وقلل شاهد خاقان عباسي في تصريحاته من شأن الخلاف بين بلاده وأفغانستان، بعد أسابيع على خطاب للرئيس الأميركي بشأن أفغانستان اتهم فيه باكستان بأنها "ملاذ للإرهابيين" يزعزع استقرار جارتها.

وقال "لا نرى أن العلاقات الباكستانية الأميركية ستحددها أفغانستان. واعتقد أن المسألة الأفغانية موضوع يطرح، لكنه أقل حجما بكثير من علاقة بين بلدين" عمرها 70 عاما.

وتابع إن باكستان قامت "بأكثر مما يتوجب عليها" في مكافحة الإرهاب، مضيفا أن "لا احد يرغب أكثر منا في التوصل إلى حل في أفغانستان، لأننا نحن أكثر من عانى وسنواصل المعاناة من انعدام الاستقرار في أفغانستان".

وتتبادل باكستان وأفغانستان، اللتان تتشاركان حدودا طويلة تفتقر إلى الاستقرار والضبط، الاتهامات منذ فترة طويلة بإيواء "إرهابيين" يرتكبون اعتداءات على أراضي البلد الآخر.

وردا على سؤال بشأن عقوبات إضافية قد يفرضها الأميركيون على باكستان في حال عدم مكافحتها الإرهاب بشكل ناشط، أكد رئيس الحكومة أن لا علم لديه بهذا الشأن. وقال إن "القاعدة السائدة هي عدم معاقبة الحلفاء. وإن تعديتم على قوات حلفائكم فقد تتعدون أيضا على قواتكم أيضا".

كما أكد المسؤول الباكستاني أن بلده لم يتلق من واشنطن "لائحة إجراءات" إثر الخطاب القاطع لترامب بشأن باكستان.

وفي ما يتعلق "بملاذات" المتمردين الذين تتهم باكستان بإيوائهم على أراضيها، عبر عباسي عن "الانفتاح على فكرة عمليات تحقق ثنائية" مشتركة بين سلطات بلاده وأفغانستان.

أضاف أن هذه العمليات قد تجرى بصيغة "دوريات مشتركة أو بأي مبادرة يرغبون فيها، يمكنهم تحديد مكان محدد".

وأشار إلى أن باكستان من جهتها "ستقيم حاجزا (على الحدود الأفغانية الباكستانية). وإذا أراد الباكستانيون بناء حاجز من جهتهم وضبط هذه الحدود فأهلا وسهلا".

 

الدولة الإسلامية تعود للواجهة بهجوم استهدف الحشد الشعبي

إطلاق سراح جهادية فرنسية من معتقلي الموصل

التحالف الدولي يمد العراق بدفعة جديدة من مقاتلات 'إف 16'

مبادرة حجب الثقة تنتهي إلى إطالة عمر الحكومة في الأردن

أول إعلان مصري عن مقتل جنود في عملية سيناء

السعودية تقدم طوق نجاة للشركات المتعثرة بإقرار قانون للإفلاس

أرامل جهاديين وقعن في حبائل التطرف بخداع من أزواجهن

البرلمان الأردني يجدد الثقة بحكومة الملقي

الجزائر تعزف على وتر الأمن لاحتواء دعوات التغيير

أزمة إثيوبيا تعطل مباحثات ثلاثية مرتقبة حول سد النهضة


 
>>