First Published: 2017-12-07

خسارة الوزن بوسعها قهر السكري دون مساعدة

 

دراسة سريرية بريطانية تجد ان نصف المصابين بالسكري من النوع الثاني تغلبوا على المرض بعد خمسة اشهر من اتباع نظام غذائي منخفض السعرات الحرارية.

 

ميدل ايست أونلاين

علامة فارقة في الصراع مع المرض

لندن - أفادت دراسة بريطانية حديثة بأن فقدان الوزن يساعد الأشخاص على التعافي من مرضى السكري من النوع الثاني في تجربة تمثل علامة فارقة في علاج هذا المرض.

الدراسة أجراها باحثون بجامعتي نيوكاسل وغلاسكو في بريطانيا ونشروا نتائجها الخميس في دورية "Lancet" الطبية.

وأجرى الفريق دراسته على 298 مريضًا بالسكري وقضى المرضى ما يصل إلى 5 أشهر في اتباع نظام غذائي منخفض السعرات الحرارية بهدف فقدان الكثير من الوزن.

وأثبتت النتائج أن نحو 50 بالمئة من مرضى السكري قد تغلبوا على المرض بفضل فقدان الوزن.

وكان وزن أحد المرضى يصل إلى نحو 95 كيلوغرامًا، وفقد أكثر من 25 كيلو غرامًا ولم يعد بحاجة إلى تناول العلاج.

وأظهرت نتائج التجربة، أن 46 بالمئة من المرضى الذين بدأوا التجربة تعافوا من المرض بعد عام، كما أن 86 بالمئة من الذين فقدوا 15 كيلوغرامًا أو أكثر تعافوا من مرض السكري من النوع الثاني، و4 بالمئة فقط من المرضى تعافوا بفضل الاستعانة بأفضل العلاجات المستخدمة حاليًا.

واعتبرت المؤسسة الخيرية للسكري في المملكة المتحدة، أن التجربة تعد علامة فارقة ويمكن أن تساعد ملايين المرضى.

وتضغط الدهون الموجودة حول البنكرياس على خلايا بيتا في العضو الذي يتحكم في مستويات السكر في الدم. وبالتالي، تتوقف الخلايا عن إنتاج ما يكفي من هرمون الأنسولين، وهو ما يؤدي إلى ارتفاع مستويات السكر في الدم بشكل يصعب السيطرة عليه.

ويؤدي اتباع نظام غذائي صحي إلى إزالة هذه الدهون، وبالتالي يعود البنكرياس للعمل بشكل صحيح مرة أخرى.

ووفقًا لمنظمة الصحة العالمية، فإن حوالي 90 بالمئة من الحالات المسجّلة في العالم لمرض السكري، هي من النوع الثاني، الذي يظهر أساسًا جرّاء فرط الوزن وقلّة النشاط البدني، ومع مرور الوقت، يمكن للمستويات المرتفعة من السكر في الدم أن تزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب، والعمى، والأعصاب والفشل الكلوي.

فى المقابل، تحدث الإصابة بالنوع الأول من السكري عند قيام النظام المناعي في الجسم بتدمير الخلايا التي تتحكم في مستويات السكر في الدم، وتكون معظمها بين الأطفال.

وأشارت المنظمة، إلى أن 422 مليون شخص حول العالم مصابون بمرض بالسكري، ويبلغ نصيب إقليم شرق المتوسط منهم 43 مليون شخص.

 

إفريقيا تخشى عودة ستة آلاف جهادي

البرلمان الأردني يعيد النظر في معاهدة السلام مع اسرائيل

جمعية بحرينية تزور القدس وإسرائيل في توقيت حرج

قمر جزائري يصل الفضاء لتحسين الاتصالات ومكافحة التجسس

قطر تراهن على سياسة العقود السخية لفك عزلتها

قمة ثلاثية بالقاهرة لبحث مواجهة القرار الأميركي بشأن القدس

جهود مصرية حثيثة لتحريك العملية السياسية في ليبيا

الايزيديون عالقون بين الحسابات السياسية لبغداد واربيل

اشادة سعودية بنصر كبير على الإرهاب في العراق

لندن تساوم بروكسل: تسديد فاتورة الانفصال مقابل اتفاق تجاري

العراق ينتصر على الدولة الاسلامية مع وقف النفاذ


 
>>