First Published: 2017-01-04

كم وظيفة ستطويها سيارات التحكم الذاتي؟

 

معهد متخصص بالدراسات المستقبلية يتوقع أن يختفي 128 عملا بحلول 2030 في قطاعات النقل والسياحة والقضاء والتأمين.

 

ميدل ايست أونلاين

لن يكون الأمر بالسوء المتخيل

دبي - على الرغم من أن عصر السيارات ذاتية القيادة سيقلل من حوادث الاخطاء البشرية والوفيات الناجمة عنها إلا أنه سيزيد بطالة العاملين في قطاع النقل والسياحة وغيرها.

نشر معهد دافنشي المتخصص بالدراسات المستقبلية في أبريل/نيسان الماضي، قائمة تضم عنصرا 128 من الوظائف التي يتوقع أن تختفي بحلول عام 2030 مواكبة لزمن سيارات التحكم الذاتي.

قال توماس فري المدير المؤسس للمنظمة غير الربحية وفقا لموقع مرصد المستقبل الإماراتي "لقد أصبحت مولعاً بحقبة السيارات ذاتية التحكم القادمة، التي ستحل العديد من المشاكل الحالية. مع ذلك فإن المضي قُدماً خلال مرحلة الانتقال لن يكون سلساً على الإطلاق".

ويذكر فري كافة الوظائف التي ستشهد تدهورا في عصر السيارات الذاتية التحكم ويقول إن السائقين بشكل عام وقادة المركبات الصناعية الثقيلة يقدمون أمثلة واضحة عن ذلك، إضافة إلى بعض الوظائف الداعمة، كمدربي القيادة، ومحللي المرور، وترخيص وتسجيل السيارات، ووظائف تتعلق بركن السيارات، وغيرها الكثير.

وتمثل حقبة السيارات الجديدة تدهورا لقطاع التأمين أيضا إذ ستخفض السيارات ذاتية القيادة عدد الحوادث والوفيات الناجمة عن ارتكاب الأخطاء البشرية كالتعب، والسُّكر، وحالات الشرود، وبناء على هذا تنخفض أيضا صيانة وإصلاح السيارات والطرقات وتقل الوظائف المدرجة حاليا ضمن هذه المجالات.

وستتأثر الوظائف القانونية بوجود مركبات الذاتية التحكم حيث ستنخفض حالات سرقة السيارات والقيادة العنيفة كثيرا نظرا للتقنية العالية التي تحكم هذا النوع من السيارات، وبالتالي سيشهد قطاع القضاء دعاوى قضائية أقل، وستتقلص الوظائف القانونية والعاملين في مجالات المراقبة والإشراف على تنفيذ قوانين السير، كالشرطة، ومحامي قضايا السير، والقضاة.

ويرجح أن التحكم الذاتي الكامل المعزز بالذكاء الاصطناعي للسيارات سيحظر عمل السائقين من البشر، حيث يقول: "ستتم إعادة تعريف امتياز قيادة السيارات".

ويتابع "لقد تنبأ إيلون ماسك، أنه مع مرور الوقت، سيقرر مشرعو القوانين أن قيادة السيارات هو أمر في غاية الخطورة بالنسبة للبشر، وسيتم منع معظم الناس من القيادة بأنفسهم".

ويقول فري عن مشكلة البطالة التي ستفرزها هيمنة الآلات: "إن الجزء الذي لا يحظى بالاهتمام الكافي، هو العدد الهائل من الوظائف الجديدة التي ستحل محل الوظائف المرشحة للزوال". ويوضح ذلك بأن السيارات ذاتية التحكم ستفتح المجال أمام صناعات تدور في فلك السيارات بدون سائق، مثل مصممي "تجارب الركوب"، إضافة إلى المحللين والمهندسين الذين ينصب عملهم على أتمتة السيارات ومواءمتها مع حركة المرور.

ويؤكد فري على أن مشكلة البطالة لن تكون مرعبة بالدرجة التي نتخيلها الآن، وعلى الرغم من كل من المخاوف المتعلقة بالوظائف إلا أن البشر سينعمون بأمان أكثر مع حقبة السيارات القادمة.

 

الجيش الليبي يسيطر على قاعدة تمنهنت

مصر تحجب مواقع اخبارية قريبة من قطر والاخوان

عشرات المهاجرين يلقون حتفهم في مأساة جديدة بمياه المتوسط

اعتقال شقيق مرتكب اعتداء مانشستر في ليبيا

'الناتو' يوسع دوره في مكافحة الإرهاب

البحرين تلوح باستعمال سلطة القانون لصد الدعوات التحريضية

بوتفليقة يستغني عن سلال أملا في طي صفحة الفشل الحكومي

الأمر بتحقيق 'عبثي' حول انتهاكات القوات العراقية بالموصل

شكوك حول صمود زواج ماكرون وبريجيت داخل الإليزيه

السيسي ينفي دعم مصر للمتمردين في دارفور

استقلال كردستان العراق مسألة وقت قصير في ذهن واشنطن

السعودية تعلن دعم البحرين في إعادة الأمن إلى الدراز

ترامب يطرد فكرة الابتعاد عن الملف الليبي

مقتل خمسة بمواجهات مع الأمن البحريني في الدراز


 
>>