First Published: 2017-09-07

فيسبوك تبحث عن ترويج مدفوع في واتساب

 

مالكة خدمة الدردشة الأشهر تسعى لتنويع مصادر دخلها بإتاحة التطبيق للشركات لعرض منتجاتها وخدماتها برسوم معلومة.

 

ميدل ايست أونلاين

تجربة لأول مرة في التطبيق

واشنطن - تنوي مجموعة واتساب للدردشة تجربة خدمات مدفوعة الأجر مخصصة للشركات في مسعى إلى تنويع مصادر دخلها.

وجاء في بيان نشر على مدونة واتساب الرسمية أن "مزيدا من الأشخاص باتوا يستخدمون واتساب للتواصل مع الشركات... والقيام مثلا بطلبية من فرن محلي أو الاطلاع على آخر الصيحات في متجر للملابس"، مشيرة إلى أن "طريقة حصول ذلك بدائية بعض الشيء".

وتسعى بعض الشركات إلى "اكتساب مكانة رسمية على واتساب وصفحة مؤكدة كي يميز المستخدمون الشركة عن الشخص، فضلا عن وسيلة سريعة للرد على الرسائل".

من ثم ستجرب واتساب تطبيق "واتساب بيزنس المجاني للشركات الصغيرة، بالإضافة إلى توفير حل للشركات الكبيرة التي تتعامل مع زبائن من العالم أجمع على نطاق واسع". وهي ستتيح للشركات "تقديم بلاغات مفيدة لزبائنها، مثل أوقات الرحلات وتأكيد التسليم وغيرهما من المعلومات"، بحسب ما كشفت واتساب على مدونتها الرسمية.

وستوفر النسخة المخصصة للشركات من التطبيق بالمجان في البداية، لكن ستفرض رسوم اشتراك على بعض الخدمات مع الوقت في ما يخص الشركات الكبرى، وفق ما أوضح القيمون على هذا التطبيق الذي يستخدمه أكثر من مليار شخص في اليوم الواحد.

وتجني فيسبوك المالكة لخدمة واتساب غالبية عائداتها من الإعلانات، لكنها بدأت تعاني من التخمة لإدراج إعلانات جديدة في شبكتها، لذا تبحث عن فسحة جديدة للمنشورات الترويجية في تطبيقي مسنجر وواتساب خصوصا.

 

الدولة الإسلامية تفشل في الإبقاء على أسس 'دولة الخلافة'

فقاعة قطرية من واشنطن عن هبوط قوات أميركية في إيران

رغم انسحاب واشنطن، 200 دولة تتشبث باتفاق المناخ العالمي

أشرف ريفي يحذر من عزل لبنان بسبب سلاح حزب الله

'جيل كامل' سيمر قبل التئام الجراح في ليبيا

الحريري من السعودية إلى فرنسا إلى دول عربية ثم لبنان

الرياض تحتج دبلوماسيا لدى برلين على تلميحات بشأن الحريري

برلين تحقق في تلاعب قطر باستثمارات في دويتشه بنك

القوات العراقية تتقدم في الصحراء لتأمين الحدود مع سوريا

لا استقرار في لبنان في ظل سلاح حزب الله

الحريري: اقامتي بالسعودية لإجراء مشاورات حول الوضع في لبنان

القاهرة تحقق مع متشدد ليبي يشتبه بتدبيره هجوم الواحات

لقاء الحريري بماكرون يعزز استقرار لبنان

الألغام والخلايا النائمة تعيق عودة النازحين للموصل القديمة

سليم الجبوري يحذر من عسكرة المجتمع العراقي

الانتصارات العسكرية لا تنهي خطر الدولة الإسلامية بالعراق

القوات العراقية تحرر آخر بلدة من قبضة الدولة الاسلامية

ثقة أممية باقتراب التسوية السياسية في ليبيا


 
>>