First Published: 2017-09-25

اتفاق إماراتي مصري على زيادة التنسيق لدرء مخاطر الإرهاب

 

الشيخ محمد بن زايد والسيسي يؤكدان على ضرورة تضافر جهود الدول العربية في التصدي للتطرف ووقف تمويل الجماعات الإرهابية.

 

ميدل ايست أونلاين

تعاون مثمر

أبوظبي ـ بحث الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي والرئيس المصري عبدالفتاح السيسي الإثنين، في العاصمة الإماراتية أبو ظبي تعزيز العلاقات وعددًا من القضايا الإقليمية والدولية.

وأكدت الإمارات ومصر "أهمية تضافر جهود الدول العربية كافة، وكذا المجتمع الدولي في التصدي للإرهاب والتطرف على جميع المستويات، وخاصة فيما يتعلق بوقف تمويل الجماعات الإرهابية، ومدها بالسلاح والمقاتلين وتوفير الملاذ الآمن والغطاء السياسي والإعلامي لها".

وقال السيسي، خلال لقائه الشيخ محمد بن زايد إن "أمن دول الخليج يعد جزءا لا يتجزأ من أمن مصر القومي".

وبحث السيسي و الشيخ محمد بن زايد خلال اللقاء الذي جرى بأبوظبي الاثنين "القضايا ذات الاهتمام المشترك، وخاصة فيما يتعلق بالتدخلات الاقليمية التي تزعزع أمن واستقرار المنطقة، إضافة إلى محاربة التطرف والعنف والإرهاب وتجفيف منابعه ومصادر تمويله ومنابر أفكاره وإيدولوجياته".

وأكد ولي عهد أبوظبي "حرص قيادتي البلدين على التشاور والتنسيق المستمرين في كل ما فيه خير البلدين والشعبين الشقيقين وسبل استقرار المنطقة والمحافظة على أمنها".

ونقلت وكالة أنباء الإمارات عن الشيخ محمد بن زايد قوله إن "العلاقات الإماراتية - المصرية هي نموذج متميز للعلاقات بين الأشقاء القائمة على مبادئ الإخوة الراسخة والثقة والاحترام المتبادل".

وأضاف "التنسيق الإماراتي - المصري أثبت على مدى السنوات الماضية صلابته في مواجهة التحديات المختلفة في المنطقة، وفي مقدمتها تحدي الإرهاب الذي غدا تهديدا عالميا خطيرا، لا يمكن التسامح فيه أو التساهل معه، أو مع داعميه ومموليه، لأنه استشرى بشكل لا يمكن التغاضي عن مسبباته ما يستدعي وقفة عربية وإقليمية ودولية جادة وحاسمة في مواجهة هذا الخطر، الذي يستهدف الجميع دون استثناء".

وتابع أن الإمارات "تقف بقوة إلى جانب شقيقتها مصر في حربها ضد الإرهاب الذي لن يستطيع أن يوقف أو يعطل رؤيتها الهادفة إلى تحقيق التنمية والتقدم والرفاه لشعبها".

وجرى خلال اللقاء بحث عدد من الموضوعات الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك ومستجدات الأزمات التي تشهدها منطقة الشرق الأوسط، وما يتم بذله من جهود من أجل التوصل لتسويات سياسية لها، حيث أكد الجانبان "ضرورة الحفاظ على وحدة وسيادة الدول التي تشهد أزمات وصون مقدرات شعوبها والعمل على تمكين مؤسساتها الوطنية من الاضطلاع بمسؤولياتها في حفظ الأمن ومكافحة الإرهاب".

وناقش الجانبان "التطورات المتعلقة بجهود مكافحة الإرهاب والتطرف، حيث أكدا أهمية تضافر جهود الدول العربية الشقيقة كافة، وكذا المجتمع الدولي في التصدي لهذه الآفة على جميع المستويات، وخاصة فيما يتعلق بوقف تمويل الجماعات الإرهابية ومدها بالسلاح والمقاتلين، وتوفير الملاذ الآمن والغطاء السياسي والإعلامي لها".

وأكد الجانبان "ضرورة مواجهة مساعي التدخل في شؤون الدول العربية وتكثيف جهود تعزيز العمل العربي المشترك، بما يحقق مصالح الشعوب العربية".

واتفق الجانبان على الاستمرار في "التنسيق المكثف بين الدولتين من أجل التصدي للتحديات غير المسبوقة التي تهدد أمن واستقرار الأمة العربية".

وكان السيسي قد وصل إلى الإمارات اليوم في زيارة تستغرق يومين.

وكان في مقدمة مستقبليه لدى وصوله مطار الرئاسة ب"أبوظبي" الشيخ محمد بن زايد ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الذي رحب بزيارة الرئيس المصري والوفد المرافق.

 

تنديد دولي بالطرد الجماعي التعسفي للأفارقة من الجزائر

تيلرسون في بغداد بعد دعوته ميليشيات ايران لمغادرة العراق

الأمن بشرق ليبيا يحبط تهريب 200 حقيبة متفجرة لأجدابيا

السيسي في فرنسا لتوسيع دائرة الشراكة وحل الأزمات الاقليمية

جعجع يلوح باستقالة وزراء القوات احتجاجا على التطبيع مع دمشق

بغداد تحشد عسكريا لاستعادة مناطق لاتزال تحت سيطرة البشمركة

إسرائيل تتهم حزب الله بجرها للمستنقع السوري

العبادي إلى تركيا لتنسيق الضغوط على اربيل

مصر تحبط محاولة تسلل إرهابيين من ليبيا

برلمان العراق يستجيب لضغوط الصدريين باختيار مفوضية جديدة للانتخابات

المصالح الضيقة تضع موسكو على نفس المسافة من بغداد وأربيل

العزلة تبعد البارزاني عن الاضواء مع تلاشي حلم الانفصال

مذكرات اعتقال متبادلة تفاقم التوتر بين بغداد وأربيل

بغداد تستغرب دعوة واشنطن لإخراج المقاتلين الايرانيين من العراق

انتخابات كردستان العراق: لم يترشح أحد

العبادي والصدر في الأردن

أصوات كردية تنادي بعزل البارزاني وكوسرت رسول

هورست كولر في اجتماع مغلق مع أويحيى بشأن الصحراء المغربية

لا اعتراض أميركيا على التجارة بين ألمانيا وفرنسا وإيران

موعد مقترح للانتخابات البرلمانية في العراق أواخر الربيع


 
>>