مهرجان الأقصر للسينما الإفريقية يحتفي بمايمونا ندياي

المهرجان يكرم فنانة متعددة المواهب ومخرجة أفلام تسجيلية وروائية وناشطة في المجال الاجتماعي خاصة في كل ما يتعلق بقضايا المرأة والطفل.


مايمونا ندياي ستنضم إلى لجنة تحكيم المهرجان

القاهرة - سيكرم مهرجان الأقصر للسينما الإفريقية في دورته التاسعة النجمة الافريقية مايمونا ندياي.
وسيثمن المهرجان مسيرتها الفنية ومساهمتها في تطور واشعاع السينما الأفريقية.
 كما ستنضم مايمونا ندياي إلى لجنة تحكيم المهرجان في مسابقة الأفلام الروائية الطويلة.
واشتهرت الفنانة بدورها الهام في فيلم "عين العاصفة"، وكانت الأفريقية الوحيدة التي شاركت في لجنة تحكيم المسابقة الرئيسية في مهرجان كان السينمائي الدولي الذي يعد اهم وأرفع مهرجان سينمائي عالمي.

وتعتبر مايمونا من أهم نجمات السينما الافريقية وهي فنانة متعددة المواهب ونجمة في التمثيل على مستوى فرنسا و أفريقيا، وهي أيضا مخرجة أفلام تسجيلية وروائية وناشطة في المجال الاجتماعي خاصة كل ما يتعلق بقضايا المرأة و الطفل.
وكانت بدايات مايمونا ندياي الحقيقة في المسرح في ساحل العاج حيث برعت في عالم الفن الرابع، ومن أشهر أعمالها المسرحية "مطاردة الفراشات"و"حديقة في الخريف" للمخرج الفرنسي ذائع الصيت أوتار لوسلياني  و"تحرك" للمخرج جيروم كورنيو 1997 و"ثانوية عامة أم زواج" لجون روش.
كما مثلت مايمونا ندياي في أفلام عديدة منها "صحن من الحب" و"عين الإعصار" وشاركت بالآداء الصوتي في فيلم الكارتون "كيريكو و الساحرة" للمخرج الفرنسي المعروف ميشيل آسيلو الذي حصد أكثر من 20 جائزة حول العالم.
وانشغلت مايمونا بعالم الأفلام الوثائقية وتألقت في أفلام "وارباساجا" و"مقتطفات من حيوات" عام 2008 و"آماندو" و"المجنون، العبقري والحكيم".

ويقام مهرجان الأقصر باشراف مؤسسة شباب الفنانين المستقلين وبدعم من وزارات الثقافة والخارجية والسياحة والشباب والرياضة وبالتعاون مع محافظة الأقصر ونقابة المهن السينمائية.
وتنافست افلام في الدورة السابقة من المهرجان في مسابقات الأفلام الطويلة، والأفلام التسجيلية الطويلة، والأفلام القصيرة، وأفلام الطلبة، ومسابقة أفلام الحريات التي حملت اسم الصحفي المصري الحسيني أبوضيف، وهي المسابقة الوحيدة التي تنافست فيها أفلام من خارج أفريقيا.
وكرّم المهرجان في دورته السابقة المخرجة فانتا ريجينا ناكرو من بوركينا فاسو، والمنتجة التونسية درة بوشوشة، والممثلة السودانية فايزة عمسيب، والممثلين المصريين آسر ياسين ولبلبلة والمخرج عمر عبدالعزيز.
وحلت السينما التونسية ضيف شرف الدورة السابقة وعرضت في تلك المناسبة ستة أفلام تونسية تمثل تيارات وأجيالا مختلفة: "الهائمون" للناصر خمير، و"ريح السد" لنوري بوزيد، و"صمت القصور" لمفيدة التلاتلي، و"صندوق عجب" لرضا الباهي، و"على كف عفريت" لكوثر بن هنية، و"نحبك هادي" لمحمد بن عطية.